صلاح وحكاية جنة كرة القدم والسحر الذى أُلقى على ” مومو “

2018-01-18

بقلم : admin

محمد صلاح

صلاح وحكاية جنة كرة القدم والسحر الذى أُلقى على ” مومو “

يعيش الُدولى المصرى محمد صلاح أفضل لحظات مسيرته الكروية رفقة نادى ليفربول الإنجليزى حتى الأن، حيث يأتى فى المرتبة الثانية لهدافى الدورى الإنجليزى برصيد 18 هدف خلف هارى كين الذى أحرز 20 هدف

 

لا يخفى على الكثير من محبى صلاح أن الفترة الأولى من لحظات اللاعب فى الدورى الإنجليزى كانت صعبة حيث اتجه صلاح إلى نادى تشيلسى الإنجليزى شتاء   2014 – 2013 تحت قيادة المدرب البرتغالى جوزيه مورينيو بطلب من المدرب نفسه.

 

وكان من الصعب على صلاح أن يحظى بمكان فى التشكيلة الأساسية حينها بسبب عدم التأقلم وإحتواء التشكيلة على عدد كبير من اللاعبين المميزين فى قائمة الفريق أصحاب خبره كبيرة عن صلاح

رحلة محمد صلاح وصعود سلم النجاح فى أوروبا

رحل محمد صلاح من تشيلسى فى شتاء 2015 بإتجاه فلورينزا ليلعب لنادى الفيولا ” فيورنتينا الإيطالى “  على سبيل الإعارة لينفجر بعدها ويسجل 6 أهداف فى 16 مشاركه له مع الفريق ويفصح عن موهبته وسرعته الكبيرتين

والذى جعل اللاعب محط أنظار العديد من كبار أوروبا ولكن ذئاب روما نجحوا فى التعاقد معه على سبيل الإعارة من تشيلسى صيف 2014 – 2015 بعد إنتهاء إعارته لفيورنتينا ثم اشتروا اللاعب من تشيلسى بمبلغ 15 مليون يورو ليتألق مع الذئاب فى العامين من 2015 لـ 2017 وسجل 29 هدف مع روما .

والأمر الذى جعله خطف أنظار الألمانى يورجن كلوب مدرب ليفربول والذى حث إدارة الفريق على ضرورة التعاقد معه بأى مبلغ كان ليدفع ليفربول مبلغ   42 مليون يورو ليفوزوا بخدمات ” مومو “ أخيراً ليبدأ رحلته مع ليفربول تحت قيادة ” يورجن كلوب “

 

ولكن هل إستفاد صلاح من هذه التجربه الأولى فى تيلسى ثم الكالتشيو ؟

فى اللحظة الأولى التى تقرأ فيها سؤالى عزيزى القارئ ستكون إجابتك المنطقية بالفعل إستفاد من هذه التجربة

ولكن دعنا نناقش كيف إستفاد صلاح من تجربتة الأولى رفقة تشيلسى فى هذا التقرير وكيف حصل على السحر من جنة كرة القدم ” الدورى الإيطالى “

 

جنة كرة القدم والسحر الذى اغترفه صلاح منها ليتوهج هذا العام

مما لاشك فيه أن محمد صلاح يتمتع بموهبة كبيره وسرعه فائقة ولكن …. ما الذى كان ينقصه فى تشيلسى …؟

 

كان اللاعب قادماً من بازل باتجاه تشيلسى ولكنه كان مازال لم ينضج كفاية كروياً وكان يفتقد للقوة البدنية وكان ما زال يحتاج لتطوير تحركاته فى الملعب

 

فرحل اللاعب باتجاه فيورنتينا ليعمل على تحسين لياقته البدنية والإلتحامات الجسدية والذى يغلب هذا الطابع على الكالتشيو دورى وزراء الدفاع كما هو معروف

 

فتمكن اللاعب من تحسين الجانب البدنى واللياقى فى موسمين ونصف ونضج كروياً فأصبح يعرف متى يتحرك وكيف ومتى يتحرك بدون كره والذى ربما كان يفتقده فيما سبق بجانب تحسين صلاح الجانب التهديفى له أمام المرمى فاكتسب صلاح خبرة ونضجاً كروياً كبير جداً وأصبح لاعباً ملتزم تكتيكياً وكل هذه الجوانب كانت بمثابة السحر الذى ناله صلاح من فترته فى الكالتشيو

 

والذى سبق وأن تحدث عنه الأسطورة ماردونا حين حديثه عن جمال الكرة الإيطالية وفى تشبيه بليغ قال في الليغا الإسبانية تجد المهارة , لكنك تفتقد الى القوة هناك , وفي إنجلترا تجد القوة و تفتقد للمهارة , لكن في الكالتشيو تجد المهارة و القوة

 

وضرب مثالاً باللاعب محمد صلاح مؤكداً أنه تطور بصورة كبيرة بسبب لعبه فى الدورى الإيطالى مما ساعده على قيادة منتخب مصر لكأس العالم وتألقه رفقة الليفر وتسجيله لـ 24 هدف فى مختلف البطولات .

جميع الحقوق محفوظة © الفيفا كورة | مباريات اليوم | اخبار الرياضة © 2018
تصميم و برمجة YourColor.Net