مؤشر الوديات : انجلترا قد تفعلها وفرنسا قادمه وألمانيا لم تعد مخيفه وروسيا تأمل

2017-11-15

بقلم : admin

انتهت معظم المباريات الوديه والرسمية فى أسبوع الفيفا وشهدت مباريات قويه ومن العيار الثقيل

وبرغم من كون المباريات الوديه تجارب إلا أنها تدل على مؤشر للمنتخبات سواء بالإيجاب او السلب

ونستعرض فى هذا التقرير مؤشر لبعض المنتخبات الهامه

إنجلترا

بالرغم من تحقيقها تعادلين سلبين إلا انه المؤشر إيجابي كون المبارتين امام أقوي المنتخبات على الساحة حاليا هما المنتخب الألماني والبرازيلي

وبرغم أن انجلترا لم تكن الطرف الأفضل إلا أنها كانت ندا للمنتخبين برغم غياب أبرز لاعبيها على غرار هاري كين وديلي الي وغيرهم

روسيا

مؤشر جيد نوعا ما فهزمت أمام الارجنتين بهدف وحيد وحققت تعادلا مثيرا أمام الماتادور الإسباني والذي قد يعطي منتخب روسيا مزيدا من الثقه ومع بعض التحسن قد تعطي روسيا صوره أفضل من الصورة التى ظهرت عليها فى كأس العالم للقارات الأخيرة

ألمانيا

لا نستطيع القول أن المنتخب الألماني فى خطر بل من الممكن ان هناك منتخبات اخري اقتربت منه كثيرا فى المستوي برغم أن الألمان يظهرون فى الرسميات بصورة مغايره تماما

وتعادل منتخب ألمانيا فى وديتين امام إنجلترا سلبيا وأمام فرنسا بهدفين فى مباراه كانت قويه جدا وكأنها فى بطوله رسميه أدرك الألمان فيها التعادل فى نهاية المباراه التى أقيمت فى ألمانيا

فرنسا

أفضل المنتخبات القادمه والتى تمتلك سرعات فى الجانب الهجومي غير عاديه واي منتخب سيلعب أمامها سيعاني من المرتدات او المساحات الكبيره

وفازت فرنسا على ويلز بهدفين وتعادلت مع بطل العالم بهدفين لمثلهما وكانت قريبه من الفوز حتى اخر دقيقه

البرازيل

إنها البرازيل وستظل كما هي الكره الجميله والممتعة والمهاره الكبيره وما زالت تحافظ على قوتها وفازت على اليابان بسهوله

وتعادلت مع انجلترا سلبا لكنها كانت مسيطرة تماما على المباراه وهي المباراه الاولي لمدربهم تيتي اما فريق اوروبي وقد تكون أعطت دروسا وخبرات جديده للمنتخب الذي فى تطور ملحوظ فى السنوات الأخيرة

جميع الحقوق محفوظة © الفيفا كورة | مباريات اليوم | اخبار الرياضة © 2019
تصميم و برمجة YourColor.Net