مورينيو يعود لستانفورد بريدج فى مواجهة تحطيم العظام

2017-11-05

بقلم : admin

يحل مانشيستر يونايتيد ضيفا ثقيلا اليوم على فريق تشيلسي فى اطار مباريات الدوري الإنجليزي

وتحظي المباراه بأهمية خاصيه للمدرب جوزيه مورينيو حيث سبق له وصال وجال مع فريق تشيلسي عندما كان مدربا للبلوز وكانت ستانفورد بريدج هى قلعته الحصينه وغالبا ما كانت تتغني به جماهير البلوز

ويري مورينيو ان جماهير تشيلسي ما زالت تحبه وانه يحظي بشعبيه كبيره لدي الجماهير

وبالرغم من هزيمة مورينيو الثقيله بالموسم الماضي امام فريقه السابق بقياده كونتي على ملعبه القديم برباعيه

إلا ان المباراه هذا الموسم تختلف كليا عن مباراه الموسم الماضي فحال الفريقين تغير رأسا على عقب فأصبح البلوز هو من يعاني سواء في الدوري او دوري الابطال

بينما اليونايتيد أفضل حالا من الموسم الماضي حيث فاز بجميع مبارياته فى دوري الأبطال وفى المركز الثاني في بطوله الدوري

ويواجهه المدربين سيلا من الإنتقادات سواء مورينيو لتحفظه الدفاعي المبالغ فيه او كونتي نظرا لسوء النتائج فى الفتره الأخيرة

وتعتبر المباراه بمثابة تكسير عظام للفريقين فأي نتيجه غير الفوز ستعني الكثير لكلا المدربين

فهزيمه اليونايتيد تعني ابتعاده عن الصداره بفارق 8 نقاط وفي ظل المستوي الرائع الذي يقدمه السيتي ستكون الأمور معقده بالرغم اننا لا زلنا فى بدايه الموسم

أما هزيمه تشيلسي فمن المحتمل هي المسمار الاخير فى جثمان المدرب كونتي وقد تكون سببا لرحيله وهذا ما قد يتمناه مورينيو

لذا ستكون مواجهه صعبه على الفريقين وان كانت على البلوز أكثر صعوبة كون المباراة على أرضه ووسط جماهيره

جميع الحقوق محفوظة © الفيفا كورة | مباريات اليوم | اخبار الرياضة © 2019
تصميم و برمجة YourColor.Net